النقابة العامة للمهن العقارية تبحث إعداد الآلية التنظيمية للعاملين في المهن العقارية للارتقاء بالمجالات العقارية

الهوية نت – صنعاء

عقدت النقابة العامة للمهن العقارية اليوم اجتماعها الاستثنائي  بالعاصمة صنعاء لمناقشة عدد من القضايا الهامه وبحث إعداد آلالية التنظيمية للعاملين في المهن العقارية وبما يسهم في الارتقاء بالمجال العقاري في بلادنا والوقوف أما الصعوبات التي تواجهه الاعضاء وأصحاب المهن العقارية..

وأشار رئيس النقابة هايل القاعدي إلى إن الاجتماع يأتي استجابة لتوجه القيادة السياسية ويهدف الى اعداد الية تنظم العمل في المجال العقاري وفق رؤية وطنية تسهم في إصلاح الاختلالات والتجاوزات والعشوائية الحاصلة في  القطاع العقاري  وما نتج عنها من آثار سلبية وما خلفته من آلاف القضايا والمنازعات المدنية والجنائية.. موضحاً ان الهيئة الادارية تشيد بالإجراءات التصحيحية التي قامت بها وزارة العدل  مؤخرا بهدف  تصحيح الاختلالات الحاصلة في المجال العقاري

وقال القاعدي إلى أن النقابة تلقت خلال الأيام الماضية  الكثير من الشكاوي من قبل الأعضاء العاملين في الوساطة العقارية الذين تضرروا كثيرا من الإجراءات المشددة التي فرضت على الأمناء  الشرعيين  والزمتهم التقيد بها ومنها على سبيل المثال إلزام الأمناء الشرعيين بعدم المكتبة مالم تكن المحررات مسجلة في السجل العقاري وهو ما سيسهم في الحد من عمليات البيع والشراء ويعتبر قرار غير مناسب خاصة و أن إجمالي ماهو مسجل من عقارات في السجل  لايتعدى 1% من إجمالي الممتلكات العقارية الخاصة رغم أن هذا إلا جراء طبيعي جدا في حال ما إذا كانت نسبة العقارات المسجلة تصل نسبتها 70% لكن وفي حال الوضع الحالي فإنه من الصعب جدا تنفيذه خاصة وأن إجراءات التسجيل مطوله .

وكان ينبغي على متخذي ذلك القرار دراسة الاجراءات المتعلقة بالتسجيل والعمل عل وضع اليه مبسطه قبل اتخاذ ذلك القرار لاته تسبب في توقيف عمليات التداول العقاري بيعا وشرا واثر سلبا على العاملين في المهن العقاري وتسبب في توقف الايرادات الخاصة بالدوله من التصرفات العقارية  لذا من الضروري أن يتم التركيز على هذا الجانب ووضع أنسب الحلول والمعالجات .

وتطرق الاجتماع إلى قيام النقابة بتجهيز  آلية عمل مبسطه لعملية التسجيل أعدتها لجنة قانونية وفقا للنصوص القانونية الواردة قانون السجل العقاري وسيتم مناقشتها مع المعنيين في الهيئة.

واوضح رئيس النقابة العامة للمهن العقارية  أن عدد العاملين في المهن العقارية من مكاتب وعاملين ووسطاء واصحاب شركات ومشاريع التطوير العقاري  الذين قاموا بالتسجيل وحصلوا على بطائق عضوية لممارسة المهنة بلغ حوالي 400 ما بين شركة ومكتب ووسطاء عاملين في المكاتب..  مؤكدا ان التسجيل مازال مفتوحًا للراغبين بالانظمام والانتساب  للنقابه عليهم التوجه الي مقر النقابة لتسجيل اسمائهم والحصول على بطائق العضوية علما ان النقابة تسجل الوسطاء بمختلف فئاتهم وتقدم النقابة استمارة لتدوين كافة البيانات المطلوبة بطريقة تسمح للوسيط تسجيل كامل بياناته وتوضح لهم المهام  والأدوار التي يقومون به

ومن المقرر أن تقوم النقابة باشراك العاملين وأصحاب الشركات  العقارية في اعداد الالية التنظيمية وتستقبل آرائهم ومقترحاتهم في هذا الشأن.

وبخصوص تنظيم العاملين في المهن العقارية استعرض رئيس النقابة العامة للمهن العقارية رؤية النقابة في هذا الموضوع وتطرق الى دعوة التي تلقتها النقابة من قيادة الهيئة العامة للأراضي والمساحة والسجل العقاري  للمشاركة  في إعداد آلية تنظيمية للعاملين في المهن العقارية باعتبارها المعني الاول بهذا الموضوع وكونها منظمة مجتمع مدني تمثل كافة العاملين في المهن العقارية وملامسة لما يتم في الواقع وايضا لما تمتلكه النقابة من دراسات وبحوث متعددة في المجال العقاري.

وتطرق القاعدي إلى ان رئيس الهيئة العامة للأراضي والمساحة والسجل العقاري قام بتكليف مختصين من  الهيئة للجلوس مع النقابة والتشاور معها لمناقشة الكثير من الموضوعات حوال  الآلية المنظمة للمهن العقارية بصورة مشتركة وبما يسهم في تطوير العمل العقاري والارتقاء بالعاملين فيه.

موكدا أن النقابة ستنفذ بالشراكة مع الجهات المختصة العديد من الأنشطة التوعوية والبرامج التي ستسهم في تغير الواقع السيئ وستضع حدا للممارسات الخاطئة التي اضرت بالثروة العقارية.

وفي ختام الاجتماع ثمنت الهيئة الادارية للنقابة ممثلة برئيس النقابة الاستاذ هايل القاعدي  والامين العام الاستاذ صلاح الذبحاني الجهود المتميزة التي تبذلها قيادة الهيئة العامة للأراضي والمساحة والسجل العقاري ممثلة بالقاضي عبدالعزيز العنسي رئيس الهيئة ووكلائها وحرصهم على الارتقاء بواقع القطاع العقاري ودعمهم اللامحدود لجهود النقابة العامة للمهن العقارية وإدراكهم الكبير لدورها البارز في خدمة الوطن وأعضائها ورعاية مصالحهم وخدمة المجتمع اليمني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى