تقاريرخاص الهويهشريط الاخبارعناوين مميزةمحلية

صنعاء تكشف عن أسلحة جديدة في الذكرى الثامنة لثورة 21 سبتمبر 

الهُوية نت || تقرير _ أمين الغابري :

شهد ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء عرضا عسكريا مهيبا للقوات المسلحة اليمنية شاركت فيه عدة أسلحة جديدة ويمنية الصنع.

ومن خلال العرض الذي نظمته القوات المسلحة اليمنية بالذكرى الثامنة لثورة واحد وعشرين سبتمبر المباركة، وجهت جملة من الرسائل الواضحة والحاسمة لقيادة تحالف الاحتلال وقوى الاستكبار العالمي، وذلك ترجمة لخطاب قائد الثورة (السيد عبدالملك الحوثي) .

العرض العسكري المهيب شهد مرور عددا من المروحيات التي تحمل الأعلام اليمنية من أمام منصة العرض, أعقبها مرور تشكيلات من اسراب الطائرات المسيرة فيما كانت تشكيلات من القوات المسلحة تمر بعروض عسكرية مهيبة.

وخلال العرض العسكري المهيب كشفت صنعاء عن نوعيات جديدة من الصواريخ الباليستة والمجنحة وطرازات جديدة من الطائرات المسيرة.

وكشف العرض العسكري عن إزاحة القوات المسلحة اليمنية الستار عن أسلحة جديدة، لأول مرة تخرج إلى العلن، وتشمل صواريخ (أرض – بحر) و(أرض- أرض)، وطيران مسير وأنواع وطرازات متعددة في مختلف مجالات القتال البري والجوي والبحري.

العرض العسكري، شهد أيضا، عرضا جويا لـ”اسراب” من تشكيلات الطائرات المسيرة، ومروحيات عسكرية تم تأهيلها من قبل الخبراء اليمنيين.

إعادة تشغيل المروحيات العسكرية، بعد ثماني سنوات من القصف المتواصل على القواعد الجوية، اعتبره خبراء صدمة كبيرة لتحالف الاحتلال، في الوقت الذي أكدت صنعاء قدرتها الفائقة على التمويه واخفاء الأسلحة وفشل أحدث الأسلحة الأمريكية والغربية في تعقبها.

ظهور مجموعة من صواريخ (حاطم) و(كرار) و(فلق) محلية الصنع، بالإضافة إلى أنواع جديدة من الطائرات المسيرة، يؤكد تفوق القوات المسلحة اليمنية وعظمة انجازاتها العسكرية بتصنيع مختلف أنواع الأسلحة والصواريخ، وبطرازات ومديات مختلفة، وهي ترزح تحت حصار جوي وبحري وبري مطبق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى