محلية

حدث توعوي حول أمراض الدم الوراثية وحملة التبرع بالدم في الجامعة اللبنانية الدولية

الهوية نت – صنعاء
ضمن المشاركة المجتمعية الذي تنتهجه الجامعة اللبنانية وبتنظيم من قسم المختبرات الطبية في كلية الصيدلة والعلوم الطبية بالجامعة اللبنانية الدولية، وبدعم من رئيس الجامعة الدكتور رضا هزيمة، أُقيم يوم الأحد حدثًا توعويًا حول أمراض الدم الوراثية وسبل الوقاية منها وذلك بالتعاون مع الجمعية اليمنية لمرضى الثلاسيميا والدم الوراثي.
وانطلقت الندوة العلمية بتلاوة آيات من القرآن الكريم، تلاها كلمة ترحيبية ألقاها الدكتور فايز سكران، حيث أكد على أهمية الشراكة المجتمعية بين كلية الصيدلة والعلوم الطبية وجمعية مرضى الثلاسيميا، ورحب بالحضور وأشاد بحملة التبرع بالدم التي ستقام في نهاية الأسبوع.
ثم ألقى الدكتور مختار إسماعيل محاضرة توعوية حول أمراض الدم الوراثية وسبل الوقاية منها. تطرق خلال المحاضرة إلى حجم المشكلة الموجودة في بلادنا، مستندًا إلى الإحصائيات ومدى انتشار أمراض الدم الوراثية في اليمن، وتأثيرها الاجتماعي والنفسي والمادي على الأفراد والأسر والدولة. كما تناول أيضًا سبل الوقاية الفعالة من هذه الأمراض، مع التركيز على أهمية فحوصات ما قبل الزواج لضمان سلامة الزواج.
في ختام المحاضرة شكر الدكتور مختار إسماعيل جهود الجامعة اللبنانية في تعزيز التعاون مع جمعية مرضى الثلاسيميا في نشر الوعي وتنظيم حملة التبرع بالدم لصالح مرضى الثلاسيميا.
وفي نهاية الندوة، شكر الحضور الدكتور كمال جحزر ودعوتهم لزيارة المعرض الطلابي الذي افتتحه نائب رئيس الجامعة الدكتور محمد العولقي والأمين العام الأستاذ خالد الأمير، وعميد كلية الصيدلة والعلوم الطبية الدكتور عبد الله الدهبلي، ورئيس قسم المختبرات الطبية الدكتورة أروى عثمان.
وقدم طلاب المختبرات الطبية شرحًا مبسطًا عن عدة مواضيع علمية وتوعوية ذات العلاقة بأمراض الدم، مثل أهمية تحملات التبرع بالدم وكيفية التبرع، وتفاصيل فحوصات ما قبل الزواج وأهميتها في تجنب الإصابة بأمراض الدم الوراثية.
تجاوب الحضور بشكل إيجابي مع المحاضرة والمعرض الطلابي، وأبدوا استفساراتهم واهتمامهم بموضوع أمراض الدم الوراثية وكانت الندوة فرصة لتبادل المعرفة والتوعية بأهمية الكشف المبكر والوقاية من هذه الأمراض.
بالإضافة إلى ذلك، تم تنظيم حملة تبرع بالدم في نهاية الأسبوع، حيث شارك العديد من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والموظفين في الجامعة. تم توفير البنية التحتية اللازمة والفرق الطبية المؤهلة لجمع الدم وضمان سلامته. تهدف هذه الحملة إلى توفير الدم لمرضى الثلاسيميا والأشخاص الذين يحتاجون إلى نقل الدم بشكل عام.
وبهذا الحدث التوعوي وحملة التبرع بالدم، تأمل الجامعة اللبنانية الدولية في زيادة الوعي بأمراض الدم الوراثية وتشجيع المجتمع على المساهمة في توفير الدم للمحتاجين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى