مدير مكتب الرئاسة: القاعدة وداعش جعلت مأرب قاعدة للاعتداء على اليمن

الهوية/ صنعاء

قال مدير مكتب رئاسة الجمهورية (أحمد حامد): إن منظمات القاعدة وداعش اتخذت من مارب قاعدة للاعتداء على كل اليمن بإرسال المفخخات وفرق الاغتيال مؤكداً أنها تدار من قبل ضابط سعودي.
واستغرب أحمد حامد في كلمة له، أمس الثلاثاء، خلال إعلان نتائج المسح الثاني لجودة الخدمات الطبية بصنعاء، الضجيج على ما تبقى من مأرب والذي لم نره في أي منطقة أخرى أو على العاصمة صنعاء حين هددها من تتباكون عليهم اليوم من الإصلاح والقاعدة وداعش.
وأوضح أن المستشفى والدواء هو خدمة إنسانية قبل أن يكون تجارة وإذا خرج عن هذه القاعدة فهناك مشكلة تستدعي الرقابة والعقاب.. مشدداً على عدم السماح باستمرار استغلال مستوردي الدواء للمواطن تحت ظرف الحرب والحصار.
وأكد مدير عام مكتب الرئاسة أن الجهات المختصة ستقوم مع وزارة الصحة بسحب تصاريح أي مستورد يقوم باستيراد دواء غير مطابق للمعايير واستغلال الدواء للثراء غير المشروع.
وأضاف أن أي منشأه صحية تفشل في إعادة تأهيل نفسها خلال فترة محددة فالدولة لن تسمح بأن تبقى مصدر خطر على الناس، لافتاً إلى أن رئيس الجمهورية وجه بوضع تسعيرة طبية موحدة ترفع عن كاهل المواطن بعض العناء والاستغلال، ورئاسة الجمهورية تقدر خطوات وزارة الصحة في هذا السياق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى