مصرع (شعلان) قائد القوات الخاصة وجثته تقع بيد الجيش و(اللجان)

الهوية – خاص:

لقي قائد قوات الأمن الخاصة التابع لميليشيات التحالف السعودي، في مدينة مأرب، العميد (عبدالغني شعلان) مصرعه، في مواجهات مع قوات الجيش و(اللجان الشعبية)، في جبهة (البلق القبلي) التي سقطت بيد الجيش و(اللجان الشعبية).

وقال (سالم المصعبي)، الإعلامي الموالي لمليشيات الإصلاح في مأرب، أن جثة (أبو محمد شعلان) قائد قوات الأمن الخاص وصلت إلى صنعاء.. مشيرا إلى أن (هذا سبب اختفائه منذ ليل الأمس (الخميس)، وصعوبة معرفة مصيره).

إلى ذلك، قالت مصادر محلية إن (جثة شعلان)، تركت في الموقع بعد انسحاب مرافقيه، وإن جثته وقعت بيد الجيش و(اللجان الشعبية) ونقلت إلى صنعاء. وكانت قوات الجيش و(اللجان الشعبية) حققت تقدما جديدا في موجة جديدة من الهجوم الضاري التي تشنه من أكثر من محور باتجاه مدينة مأرب.

وقالت مصادر عسكرية وقبلية، إن قوات الجيش و(اللجان الشعبية) شنت هجمات مكثفة من (صرواح) غربا، إلى (رغوان) شمالا، وحققت اختراقات مهمة في دفاعات ميليشيات الإصلاح الموالية للتحالف السعودي.

وأضافت المصادر أن قوات الجيش و(اللجان) سيطرت على مرتفعات (البلق القبلي) المطلة على مدينة مأرب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى